ذوو "الكريلا" يؤكدون مساندتهم لأبنائهم المقاتلين

أكد ذوو مقاتلي قوات الدفاع الشعبي في عدد من مدن شمال وشرق سوريا عن وقوفهم إلى جانب أبنائهم في نضالهم من أجل الحرية، كما استنكروا جرائم وهجمات الاحتلال التركي.

ونظم ذوو مقاتلي قوات الدفاع الشعبي (الكريلا) تجمّعين في ناحية كركي لكي في مقاطعة قامشلو، ومدينة الحسكة، لتأكيد دعمهم ومساندتهم لأبنائهم المقاتلين، والتنديد بجرائم الاحتلال التركي والعزلة المفروضة على القائد عبدالله أوجلان.

كركي لكي

في ناحية كركي لكي شارك في التجمّع العشرات من ذوي المقاتلين في صفوف قوات الدفاع الشعبي، وقرئ خلال التجمع البيان الذي أصدره ذوو المقاتلين بهذا الصدد من قبل والد مقاتلة في صفوف قوات الدفاع الشعبي، محمد جميل.

البيان استنكر بداية "هجمات الاحتلال التركي والدول المساندة له على أبنائنا الكريلا في مناطق الدفاع المشروع"، كما استنكر هجمات الاحتلال التركي على الشعب الكردي.

وأضاف البيان "نستنكر إدراج أبنائنا الكريلا في قائمة الإرهاب، لأنهم يكافحون من أجل حرية المجتمع والشعب الكردي وكافة أطياف المجتمع".

وعاهد ذوو المقاتلين في بيانهم على دعم ومساندة أبنائهم المقاتلين، حتى تحقيق أهدافهم.

الحسكة

وفي مدينة الحسكة تجمّع العشرات من أمهات الكريلا والشهداء، في مركز مؤتمر ستار في مدينة الحسكة، حاملات صور القائد عبدالله أوجلان.

وقرئ خلال التجمّع بيان من قبل، شاما علي، والدة الشهيد أوسمان فلامز، استنكر "التصنيف الذي أُدرج فيه الكريلا بأنهم تابعون لمنظمة إرهابية، من قبل الدولة التركية وحلفائها وعملائها".

وأضافت "أبناؤنا ضحوا بأرواحهم الطاهرة في سبيل أرضنا وشرفنا والدفاع عن قيمنا وثقافتنا ودافعوا عن روج آفا وشمال شرق سوريا".

واختتمت أمهات المقاتلين والشهداء في مدينة الحسكة بيانهن بالقول "نحن أمهات الكريلا نناشد جميع المؤسسات والمنظمات الدولية والرأي العام العالمي اتخاذ مواقف واضحة وجريئة ضد الحكومة التركية، وإدانة واستنكار الجرائم اللاأخلاقية والمنافية لكل القيم الإنسانية التي ترتكبها".

(كروب/ك)


إقرأ أيضاً