وزير الدفاع التركي يصل إلى العراق

وصل، وزير الدفاع التركي خلوصي آكار، اليوم، إلى العاصمة العراقية بغداد، بزيارة غير معلن عنها مسبقًا.

وقالت وسائل إعلامية، أن وزير الدفاع التركي، خلوصي آكار، وصل العاصمة بغداد في زيارة غير معلنة.

وسيلتقي وزير الدفاع التركي مع رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي ونظيره العراقي جمعة عناد ومسؤولين آخرين.

وزار رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي في كانون الأول الماضي، تركيا على رأس وفد حكومي رفيع المستوى، والتقى فور وصوله كبار المسؤولين في تركيا وعلى رأسهم رجب طيب أردوغان.

ولم تستغرق الزيارة العراقية سوى يوم واحد، سبقها حديث طموح حول ملفات شائكة وعالقة منذ عقود، إلا أنها لم تكن حاسمة لهذه الملفات.

وكان الحديث حول 8 ملفات مهمة على مستوى الأمن والاقتصاد والاستثمار والطاقة والمياه والربط السككي والتأشيرة والأموال المجمدة وغيرها، بالإضافة إلى الملف الكردي.

وطغى الحديث عن قيام الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بتعديل ياقة قميص رئيس الحكومة العراقية، مصطفى الكاظمي، بالإضافة إلى كتابة الأخير في سجل زائري قبر أتاتورك، على كل تفاصيل زيارة الكاظمي إلى تركيا، وأهملت تصريحات الرئيسين.

وشهدت العلاقة بيم الدولتين خلال الأشهر الأخيرة توتراً ملحوظاً بين البلدين، على خلفية الهجمات التركية على مناطق داخل العراق الاتحادي، كما عمدت تركيا في هذه الأشهر إلى تجميد أصول وأموال عراقية، بذريعة استجابتها لمتطلبات أوروبية تتعلق بغسيل الأموال.

(ي ح)


إقرأ أيضاً