أصبوحة شعرية ومعرضاً لصور ضحايا هجوم الاحتلال التركي

نظّم اليوم اتحاد المثقفين في مدينة منبج وريفها أصبوحة شعرية ركّزت مجمل القصائد فيها بالحديث عن عظمة الشهداء، كما أقام معرضاً لصور ضحايا هجمات الاحتلال التركي على مناطق شمال وشرق سوريا، وذلك تحت شعار "أوقفوا جرائم الحرب وأنقذوا الإنسانية".

عمل فني مشترك من أجل متحف كوباني في السليمانية

كان فنانان قدما من سويسرا إلى باشور(جنوب كردستان) للانتقال منها إلى شمال وشرق سوريا لإعداد عمل بخصوص متحف كوباني إلى أنهما لم يتمكنا من الانتقال إلى شمال وشرق سوريا جراء هجوم جيش الاحتلال التركي والمرتزقة لذا قررا البقاء في باشور. الفنانان ترك بصمة فنية في باشور.

لجنة الثقافة والفن في الطبقة تقيم أمسية داعمة لقسد

تأكيداً على دعمهم لقوات سوريا الديمقراطية أقامت لجنة الثقافة والفن في الطبقة اليوم أمسية شعرية وغنائية تضمنت العديد من القصائد والأغاني التي تمجد الشهداء وتتغنى ببطولات قوات سورية الديمقراطية في خنادق الكرامة ضد العدو التركي.

هيئة الثقافة : 40 موقعا اثريا مهدد بالتخريب والسرقة من قبل الفصائل المرتزقة

ابدت هيئة الثقافة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا عن مخاوفها من تعرض لأكثر من 40 موقعا أثريا في مناطق سري كانيه وكري سبي للتخريب والسرقة من قبل فصائل المرتزقة وجيش الاحتلال التركي

معرض "نداء الحضارة" يعرض لوحاته الضوئية في كوباني

ضمن فعاليات معرض "نداء الحضارة"، التي نظّمتها هيئة الثقافة والفن في إقليم عفرين، وبالتنسيق مع هيئة الثقافة والفن في إقليم الفرات، عرضت اليوم لوحات ضوئية في مركز باقي خدو للثقافة والفن في مدينة كوباني، استعرضت فيها الانتهاكات التركية على مدار أكثر من عام بحق آثار عفرين.

معرض يوثّق المواقع الأثرية المدمرة في عفرين

أشار الرئيس المشترك لمديرية الآثار والمتاحف في إقليم عفرين حميد ناصر لوجود 55 موقعاً أثرياً في المقاطعة بالإضافة لـ 92 تلاً أثرياً، تعود إلى عصور ما قبل التاريخ، وبيّن أنهم وثّقوا 30 موقعاً تم تدميره من قبل الاحتلال التركي بالإضافة لتدمير 25 مزاراً دينياً من بينها مزارات للشهداء.

تكريم 48 طفل/ة من سري كانية شاركوا في مهرجان الطفل الخامس

تحت شعار "الأطفال سنابل الحياة"، نظم مركز واشو كاني للثقافة والفن في منطقة سري كانيه التابعة لمقاطعة الحسكة، عرضاً فنياً لفرق الأطفال المشاركين في المهرجان الخامس للأطفال، وخلالها تم تكريمهم مع مدربيهم.