​​​​​​​عين عيسى –كري سبي.. هجمات الاحتلال التركي ومرتزقته استمرت خلال شهر آذار

استمرت هجمات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته على مناطق عين عيسى وكري سبي في شمال وشرق سوريا خلال شهر آذار دون توقف، وبحسب الإحصائيات غير الرسمية، فقد شن الاحتلال 18 هجوماً على المنطقة، وردّت قوات الحماية على هذه الهجمات، والتي أسفرت عن مقتل 9 من عناصر المرتزقة، وإسقاط طائرة استطلاع، وتدمير آلية محملة بسلاح الدوشكا، كما استُشهد مدنيان ومقاتلان خلال الهجمات.

قيادي في قسد: جيش الاحتلال زاد هجماته عقب الهدنة الأممية

قال القيادي في قوات سوريا الديمقراطية ماجد فياض الشبلي إن قسد ملتزمة بالنداء الذي أطلقته الأمم المتحدة لوقف إطلاق نار فوري في سوريا، وأشار إلى أن جيش الاحتلال التركي ومرتزقته صعّدوا من وتيرة هجماتهم مؤخراً عقب نداء الأمم المتحدة.

خطوة أخرى نحو التتريك...دورات لتعليم اللغة التركية في كري سبي

​​​​​​​يستمر  الاحتلال التركي في اتباع سياسة التتريك في المناطق التي احتلتها من سوريا بهدف تغيير ديموغرافية المنطقة، وبدا ذلك واضحاً من خلال الدورات التي أعلنت عنها يوم أمس في مدينة كري سبي المحتلة.

هجمات الاحتلال زادت من معاناة ذوي الاحتياجات الخاصة

تسببت هجمات الاحتلال التركي ومرتزقته على مناطق شمال وشرق سوريا في زيادة معاناة ذوي الاحتياجات الخاصة، بينما لا تقوم المنظمات الدولية الخاصة بالشؤون الإنسانية، بعملها في تقديم المساعدات لهم، والاقتصار على المساعدات التي تقدمها الإدارة الذاتية لهم

​​​​​​​هيئة التربية في إقليم الفرات تؤمن لوازم مدرسة مخيم كري سبي

أمنت هيئة التربية في إقليم الفرات كافة الاحتياجات الضرورية لمدرسة مخيم كري سبي، بعد أن تسبب تجاهل المنظمات التي تُعنى بحقوق الطفل تأمين احتياجاتهم بعزوف نصف تلاميذ المدرسة عن ارتيادها.

ارتفاع مستمر بأعداد المُهجّرين في مخيم تل السمن والوافدون الجدد يعانون من قلة الدعم

يضطر الوافدون الجدد في مخيم مُهجّري كري سبي إلى المبيت عند أقارب لهم في ظل النقص الحاد بالبطانيات والإسفنج، فيما ناشدت إدارة المخيم المنظمات الإغاثية لتقديم الدعم لاستيعاب الأعداد الكبيرة من العائلات التي تتوافد إليه يومياً.

​​​​​​​تهجيرها القسري أوصلها إلى منبج وتترقب العودة إلى مدينتها

رحلة تهجيرها من سري كانيه هرباً من ممارسات الاحتلال التركي ومرتزقته أوصلتها إلى مدينة منبج، وما يثقل كاهلها في تهجيرها زوجها وأطفالها المُعاقون، وتترقب كآلاف الأهالي العودة إلى مدينتها بعد خروج المحتل.