في ذكرى مجزرة "ماديماك" .. المسؤولون عنها أحرار يقودون الدّولة التّركيّة

اليوم يمضي 27 عاماً على مجزرة "ماديماك" التي ارتكبها حزب الرفاه التّركيّ بحقّ 33 مثقّفاً علويّاً, ولا يزال المسؤولون عن تلك المجزرة أحراراً مثل تامل كرم الله أوغلو رئيس حزب السعادة الحالي, في وقت يحكم البلاد اليوم أحد مسؤولي الحزب آنذاك – أردوغان-.

بالتحاق الآلاف من المقاتلين بقيت مسيرة الشهيد إسماعيل ديرك خالدة

الشهيد إسماعيل ديرك من الطليعيين الذين انضموا إلى صفوف حركة التحرر الكردستاني من روج آفا، بعد تعرفه وتأثره بفكر وفلسفة القائد عبدالله أوجلان، ولرغبته بالمشاركة في تحرير شعبه توجه نحو جبال كردستان الحرة، ليصبح في فترة وجيزة عضو اللجنة المركزية في حزب العمال الكردستاني، وليستشهد عام 1990 بعد الاشتباك مع الاحتلال التركي، لتبقَ مسيرته حية من خلال انضمام الآلاف من المقاتلين لحركة التحرر الكردستاني.

مجزرة كوباني...وقصة من قصص الألم

تروي شيباء عبروش وهي امرأة في العقد الخامس من عمرها؛ قصة فقدانها لزوجها وابنها البكر، في واحدة من أفظع جرائم الحرب التي ارتكبها داعش بحق الكرد في مدينة كوباني شمال شرق سوريا، مدينةٌ عاشت عقوداً من التهميش والقمع الثقافي والاستبداد ثمناً للهوية الكردية، لتعصف بها حربٌ تركت جراحاً عميقة في ذاكرة سكانها.

كوباني...وقصة الفجر الأسود

شهدت كوباني في الـ 25 من حزيران عام 2015 واحدةٍ من أفظع الجرائم خلال الحرب السورية، ارتكبها داعش بمساندة تركية، كعمليةٍ انتقامية لخسارتها أولى معاركها في سوريا والعراق، وفقدان الآلاف من عناصرها داخل كوباني.

​​​​​​​جهات معادية وجبهات محاذية لنشر كورونا.. كيف تكللت خطط وإجراءات الإدارة الذاتية بالنجاح؟

مع تفشي وباء كورونا، حاولت عدة جهات معادية للإدارة الذاتية فتح جبهات ضدها لنشر الفيروس في مناطقها، فيما تخاذلت منظمة الصحة العالمية في مدها بالمساعدات الطبية والمستلزمات، فكيف ساهمت وساعدت إجراءات وتدابير الإدارة الذاتية المتواضعة في منع انتشار الفيروس في مناطقها، والتي تخلو تماماً من أي إصابة بعد تماثل الحالتين الوحيدتين للشفاء؟.

قيصر يقترب.. ما بين تغيير التكتيكات من يدفع الثمن؟

شهدت الأزمة السورية مع بداية العام 2020 تغييراً في التكتيكات؛ فما بين صراع القوى العالمية والإقليمية على الأرض، تزداد حدة النزاع مع قرب تطبيق قانون قيصر، فما هو هذا القانون ومن سيتأثر به؟

اللغة الكردية ... تطور بعد القمع وسياسات الصهر - 3

بعد تعرض الكرد في سوريا عبر عقود لسياسات القمع ومحاولات الإبادة والصهر في بوتقة المجتمع العربي, إلا أنه مع بداية الثورة استطاع الكرد تطوير اللغة الكردية وخلال سنوات قليلة قطعوا أشواطاً كبيرة على طريق التطور.

اللغة الكردية ... تطور بعد القمع وسياسات الصهر - 2

انتهت الحرب العالمية الأولى بانهيار الدولة العثمانية, ووقعت سوريا تحت الانتداب الفرنسي, ورغم حصول الكرد على هامش من الحرية والقدرة على الكتابة والنشر, إلا أنه سرعان ما عادت القيود والضغوطات تُفرض على اللغة الكردية عقب إعلان الاستقلال.

في ذكرى عيد الشهداء .. تركيا اليوم تواصل مجازر أجدادها في سوريا

التاريخ العثماني مليء بالمجازر الدموية ضد شعوب المنطقة من العرب والكرد والأرمن والسريان واليونانيين، وتركيا تسير بمجازرها في سوريا اليوم على خطا أجدادها، ما يستوجب  على السوريين الانتفاض ضدها لكي لا تُقتطع أرضهم كما حصل مع لواء اسكندرون.

مجدداً تصاعد التوتر في إدلب

بعد الاتفاق الروسي -التركي خيم هدوء نسبي على منطقة إدلب، ولكن من المحتمل ان تعود الحرب إلى المنطقة في أي وقت، فما الذي حدث في إدلب منذ الـ 24 من تشرين الأول عام 2019، إلى الـ 5 من آذار عام 2020؟، وبعد وباء فيروس كورونا ما هو مصير إدلب؟، هل ستقضي الدولة التركية على مرتزقتها في المنطقة، ام ستستمر في دعمها والتنسيق معها؟.

الصحافة الكردية تراث لا يمكن تجاهله -3

بالرغم من الهجمات، والحرب، والضغوطات وجرائم القتل، تطوّر الإعلام الحرّ بشكل ملحوظ في تسعينيات القرن الماضي، وذلك بالتزامن مع تطوّر نضال حركة التحرّرالكردستانية، وإلى الآن النضال في مجال الإعلام مستمرّ، وبفضل إرث الإعلام الحرّ، اليوم هناك أكثر من 50 صحيفة يومية وأسبوعية، والعشرات من قنوات التلفاز، والمحطّات الإذاعية، ووكالات الأنباء.

الصحافة الكردية تراث لا يمكن تجاهله- 2

بدأت مسيرة الصحافة الكردية في ظروف عصيبة وبإمكانات قليلة، ورغم جميع وسائل القمع التي اتبعتها الدولة العثمانية عليها إلا أنها تمكنت من متابعة مسيرتها، وبعد تقسيم كردستان إلى أربعة أجزاء، ورغم أن الصحافة الكردية تراجعت من ناحية الكم، إلا أنها وجدت ميادين جديدة، ووسط الضغوطات تحول المثقفون والصحفيون الكرد إلى رواد الصحافة الكردية.

​​​​​​​الصحافة الكردية تراث لا يمكن تجاهله -1

انطلاقة الصحافة الكردية كانت في الـ 22 من نيسان عام 1898 عبر طباعة صحيفة كردستان في العاصمة المصرية القاهرة، خلال 122 عاماً تعرضت الصحافة الكردية للكثير من الضغوط والتعديات من قبل القوى المحتلة، لكن الصحافة الكردية ازدهرت يوماً بعد يوم رغم كل تلك الضغوط وأصبحت قادرة على الوصول إلى العالم أجمع عبر الإعلام المرئي والمسموع والمقروء.